• qasem shehab

الدليل الشامل لتشخيص وعلاج الرحم المقلوب

تاريخ التحديث: ٣ سبتمبر

يعتبر الرحم المقلوب بالانجليزية (retroverted uterus) مشكلة صحية شائعة، تتمثل بحدوث خلل في طريقة توضع الرحم داخل الحوض. قد ينتج عن ذلك العديد من الأعراض التي تؤثر على طبيعة حياة المريضة وعلاقتها الزوجية.


على الرغم من ذلك لا يعتبر الرحم المائل أو الرحم المقلوب مشكلة صحية خطيرة. إلا أنه من الضروري مراجعة دكتور النسائية والتوليد، حيث يتم تشخيص الإصابة بالرحم المقلوب، ثم اتباع طرق العلاج المختلفة.


تتوافر في عيادة الدكتور قاسم شهاب العبدلي أفضل دكتور نسائية في الاردن خدمات تشخيص الإصابة بميلان الرحم. كما يقوم الطبيب باختيار العلاج المناسب لحالة المريضة، حيث قد يشمل ذلك العلاج بدون جراحة أو العلاج الجراحي.


محتويات المقال:

  1. ما هو الرحم المقلوب؟

  2. ما هي اعراض الرحم المقلوب؟

  3. تشخيص الرحم المقلوب

  4. علاج الرحم المقلوب

  5. الرحم المقلوب والخصوبة

  6. مضاعفات الرحم المقلوب


الدكتور قاسم شهاب، واحد من أفضل أطباء جراحة المنظار المتقدمة والسلس البولي وتضييق المهبل


ما هو الرحم المقلوب؟

الرحم المقلوب أو قد يسمى أيضًا الرحم المائل، هو عبارة عن حالة طبية تصيب 25% من السيدات. حيث يعد الرحم عضو حوضي متحرك، يتوضع بين المثانة في الأمام والمستقيم في الخلف.


في الحالة الطبيعية ينحني الرحم باتجاه الأمام حيث يستند على المثانة، ويمكن أن يتحرك قليلًا نحو الخلف مع امتلاء المثانة. في هذه الحالة يكون عنق الرحم متوضع في أعلى المهبل من جهة الخلف. 


يحافظ الرحم على هذا الموقع والتوضع من خلال الأربطة التي تثبته في مكانه، وهي الأربطة التالية:


  • الرباط المدور الرحمي (Ligamentum teres uteri) الذي يثبت الرحم إلى جدار البطن الأمامي.

  • الرباط العاني العنقي (Pubocervical ligament) الذي يصل بين عنق الرحم وعظم العانة، حيث يوجد رباط في كل جانب.

  • الرباط الوحشي الذي يصل بين الرحم وجدار الحوض الجانبي، ويوجد رباط وحشي في اليمين وآخر في اليسار.

  • الرباط الرحمي العجزي (ligamentum rectouterinum) الذي يمتد من الرحم حتى العمود الفقري بالخلف، وكذلك يتواجد رباط على كل جانب.


في حالة الرحم المقلوبة يكون الرحم مائل نحو الخلف حتى مع مثانة فارغة، في حين يكون عنق الرحم متجه نحو البطن. قد يكون الرحم المائل موجود منذ الولادة، أو قد تعاني منه السيدة نتيجة الإصابة بأمراض معينة.


ما هي أسباب الرحم المقلوب؟

تتعدد أسباب حدوث الرحم المائل، حيث يمكن أن يكون انقلاب الرحم نحو الخلف نتيجة عوامل وراثية، يسمى في هذه الحالات انقلاب تطوري. في حين يحدث الانقلاب المكتسب نتيجة الإصابة بأمراض متعددة نذكر منها ما يلي:


  • بطانة الرحم المهاجرة (Endometriosis) خاصة الذي تتوضع على الرباط الرحمي العجزي، أو خلف المهبل ضمن رتج دوغلاس.

  • الداء الحوضي الالتهابي Pelvic) inflammatory disease) في مراحله المتقدمة.

  • الأورام التي تنمو أمام الرحم وتسبب دفعه نحو الخلف باتجاه العمود الفقري.

  • التهابات المبيض والبوقين في حال تأخر علاجها.

تؤدي الأمراض السابقة إلى حدوث التصاقات بين الرحم والأعضاء المجاورة له، وذلك نتيجة تشكل أنسجة تندبية. كما يمكن أن تتشكل هذه الالتصاقات أيضًا بعد إجراء العمليات الجراحية في منطقة الحوض. 


في بعض الحالات قد يحدث انقلاب الرحم الخلفي نتيجة الحمل، حيث يميل الرحم نحو العمود الفقري نتيجة تمدد الأربطة التي تثبت الرحم في موقعه. ثم لا يعود الرحم إلى وضعه الأمامي بعد الولادة.


ما هي اعراض الرحم المقلوب؟

يقتصر الفرق بين الرحم المقلوب والعادي على طريقة توضع الرحم داخل الحوض، بالتالي في غالبية الحالات لا يؤدي إلى ظهور أي أعراض. لكن عندما يلتصق الرحم ويتثبت باتجاه الخلف تبدأ الأعراض بالظهور، فتعاني المريضة من كل مما يلي:


  • ألم أثناء الجماع أو تسمى عسرة جماع Dyspareunia.

  • آلام شديدة خلال وقبل الدورة الشهرية.

  • صعوبة استخدام السدادات القطنية (Tampons).

  • اضطرابات التبول حيث قد تعاني المريضة من سلس بولي خفيف.

  • التهابات متكررة في السبيل البولي.

  • ألم مستمر في في أسفل الظهر والبطن.


ما العلاقة بين الجماع والرحم المقلوب؟

في الحالات التي تترافق مع ظهور أعراض، قد يعيق الرحم المقلوب عملية الجماع. حيث أن مرض ميلان الرحم يترافق مع تغير موقع عنق الرحم (cervix) كما ذكرنا سابقًا، الأمر الذي قد يسبب ألم خلال الممارسة الجنسية.


كما أن تحريك عنق الرحم خلال الجماع يترافق مع تمدد الأربطة التي تقوم بتثبت الرحم المقلوب، حيث يؤدي هذا التمدد إلى حدوث عدم ارتياح وألم داخل الحوض.


بالإضافة إلى ما سبق يؤدي الرحم المقلوب إلى حدوث احتقان وريدي في منطقة الحوض، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث تورم وانتفاخ في الأعضاء التناسلية يسبب ألم أثناء عملية الجماع.


تختلف درجة الألم وعدم الارتياح الناجم عن الجماع والرحم المقلوب باختلاف وضعية الممارسة الجنسية. لذلك فإن وجود شريك متعاون أمر ضروري، من أجل اختيار الوضعيات الأكثر راحة.



تشخيص الرحم المقلوب

عندما تتوافق الأعراض التي تعاني منها المريضة مع علامات الرحم المقلوب، عندها لا بد من الانتقال إلى الفحص السريري. وبعد أخذ القصة المرضية وإجراء الفحص يقوم الطبيب بطلب صور شعاعية.


الفحص السريري 

يجري دكتور النسائية والتوليد الفحص السريري باستخدام اليدين وفق ما يلي:

  • تتخذ المريضة الوضعية النسائية.

  • يدخل الطبيب إصبعين من اليد اليمنى ضمن المهبل.

  • يضع الطبيب اليد اليسرى على بطن المريضة، حيث يستخدمها لتحديد موقع عنق الرحم.

  • يقوم الطبيب بتحريك عنق الرحم ومعه الرحم بالكامل.

إذا استطاع الطبيب إعادة الرحم إلى وضعه الطبيعي، يكون الانقلاب غير مسؤول عن أعراض المريضة، وعندها يجب البحث عن أمراض مرافقة. أما في حال فشل تصحيح موضع الرحم يكون الانقلاب الخلفي هو سبب الأعراض.


تشخيص الرحم المقلوب بالسونار

بعد الفحص السريري يلجأ الطبيب إلى إجراء تصوير للحوض والأعضاء التناسلية بالأمواج فوق الصوتية، حيث يتم تشخيص الرحم المقلوب بالسونار عبر البطن أو عبر المهبل.


علاج الرحم المقلوب

لا تحتاج حالة الرحم المقلوب التي لا تسبب ظهور أعراض إلى علاج. ولكن إذا كانت السيدة تعاني من آلام أو أعراض بولية، عندها لا بد من مراجعة دكتور النسائية والتوليد من أجل تصحيح وضع الرحم.


علاج الرحم المقلوب بالتمارين الرياضية

تساهم بعض التمارين الرياضية في تقوية عضلات الحوض وزيادة قوة الأربطة التي تثبت الرحم. بالتالي تؤدي ممارسة هذه التمارين بشكل منتظم إلى المحافظة على الرحم في موضعه الطبيعي. لكنها غير فعالة في علاج الحالات التي تترافق مع حدوث التصاقات أو ندبات.


1- تمارين كيجل

تستخدم تمارين كيجل بالانجليزية (kegel exercises) من أجل تقوية العضلات التي تدعم الحوض. بالتالي تفيد في علاج بعض الحالات المستقيم والمثانة والرحم، حيث يشمل ذلك انقلاب الرحم الخلفي.


يمكن ممارسة تمارين كيجل في أي وقت من النهار وفي أي وضعية، كما يمكن ممارستها عند القيام بأي نشاط آخر، وذلك باتباع الخطوات التالية:

  • تحديد عضلات الحوض التي يجب تدريبها، وذلك بإيقاف البول عند جريانه. إن العضلات التي يتم تقليصها هي العضلات المستهدفة في التمارين.

  • تقليص العضلات لمدة ثلاث ثواني، ثم إرخائها لمدة ثلاث ثواني أخرى، وذلك خارج أوقات التبول.

  • تكرار تقليص العضلات في أي وضعية الجلوس أو الاستلقاء أو الوقوف. 

  • التركيز على تقليص عضلات الحوض فقط، دون عضلات البطن أو الفخذين أو الأرداف.

  • تنظيم التنفس أثناء التمارين وتجنب حبس النفس.

  • تكرار التمارين 3 مرات في اليوم، وفي كل مرة 10 إلى 15 عدة.

يتم اللجوء إلى إيقاف البول أثناء جريانه من أجل تحديد عضلات الحوض فقط. حيث لا يجب تكرار هذا التقليص أثناء التبول، لأن ذلك يؤدي إلى اضطراب في عملية تفريغ البول الأمر الذي قد يسبب التهابات بولية.


كما يمكن القيام بتمارين كيجل عن طريق إدخال إصبع نظيف داخل المهبل، ثم شد عضلات المهبل حوله. كذلك يتم التقليص لمدة ثلاث ثواني، ثم إرخاء العضلات لمدة ثلاث ثواني.


2- تمرين ثني الركبة (knee to chest stretching)

يتم إجراء هذا التمرين في وضعية الاستلقاء الظهري، حيث يتم رفع إحدى الساقين باتجاه الصدر. يجب رفع الساق بلطف وبطء، كما يمكن الاستعانة باليد لتثبيت الساق قرب الصدر لمدة عشرين ثانية.


عند إجراء التمرين يجب الحرص على عدم رفع الساق الأخرى عن الأرض، كما يجب المحافظة على استقامة الرقبة والرأس على الأرض. بعد ذلك يتم تكرار التمرين على الساق الأخرى لمدة عشرين ثانية.


3- تمرين الجسر (Bridge)

يساعد هذا التمرين على تقوية عضلات الحوض ولكن بنسبة أقل من التمارين السابقة. يتم تنفيذ هذا التمرين بالاستلقاء على الظهر، مع ثني الركبتين قليلاً والقدمين على الأرض. ثم يتم رفع الورك عدة سنتيمترات عن الأرض وتقليصها 3 - 5 ثواني، ثم إرخائها. يجب تكرار هذا التمرين 10 مرات في كل مجموعة، كبداية يمكن إنجاز 3 مجموعات مع فواصل راحة بينها.


علاج الرحم المقلوب في البيت بأداة الفرزجة

أداة الفرزجة بالإنجليزية (pessary) هي عبارة عن أداة طبية مصنوعة من مادة السيلكون. يتم إدخال أداة الفرزجة في المهبل من أجل دعم أعضاء الحوض والمحافظة على توضع الرحم الطبيعي.


تتوفر هذه الأداة بأشكال وأحجام مختلفة بحيث تناسب جميع السيدات. قد تكون عملية إدخال أداة الفرزجة صعبة في البداية، ولكن يمكن سؤال دكتور النسائية و التوليد من أجل إعطاء النصائح حول ذلك.


تعديل الرحم المقلوب باليد

في حالات انقلاب الرحم البسيطة التي لا تترافق مع التصاقات، يحافظ الرحم على قدرته على الحركة. بالتالي يستطيع الطبيب إعادة الرحم إلى وضعه الطبيعي، وذلك باستخدام الجس المهبلي.


حيث يدخل الطبيب إصبعين معقمين من اليد اليمنى ضمن مهبل المريضة، ثم يستخدم اليد اليسرى من أجل توجيه الرحم إلى وضعه الطبيعي. تشبه طريقة الرد هذه طريقة الفحص السريري المذكورة سابقًا.


علاج الرحم المقلوب الجراحي

لا يتم اللجوء إلى العلاج الجراحي لمرض الرحم المقلوب إلا في الحالات التي تترافق مع ندب والتصاقات حوضية. في هذه الحالات يتم اللجوء إلى تنظير البطن أو تنظير المهبل، من أجل فك الالتصاقات وتدعيم أربطة الرحم.


علاج الرحم المقلوب بالجماع

لا يعد الجماع علاجًا لحالة ميلان الرحم، حيث أنه لا يؤدي إلى تغيير وضعية الرحم. بالتالي لا يؤثر الجماع على الرحم المقلوب، ولكن يمكن أن يسبب انقلاب الرحم المترافق مع التصاقات في حدوث ألم وعدم ارتياح أثناء الجماع.



الدكتور قاسم شهاب استشاري أمراض النسائية والتوليد
افضل دكتور أمراض النسائية والتوليد والعقم

الرحم المقلوب والخصوبة

تتخوف العديد من السيدات حول تأثير حالة الرحم المقلوب على الحمل والولادة وطريقة منع الحمل بعد الولادة. حيث يعتبر الرحم هو العضو الأهم في عملية الخصوبة، ولكن لا تسبب جميع أمراضه واضطراباته مشاكل في الإنجاب.


طريقة حمل الرحم المقلوب؟

لا يؤثر موقع الرحم وتوضعه على نسبة الحمل، حيث أن الرحم المقلوب لا يسبب صعوبة في الإنجاب. ولكن توجد بعض الأمراض النسائية التي يمكن أن تترافق مع ميلان الرحم، تؤدي هذه الأمراض إلى انخفاض نسبة الخصوبة. نذكر منها ما يلي:

  • الأورام الليفية (Uterine Fibroids) التي تدفع الرحم باتجاه الخلف.

  • بطانة الرحم المهاجرة (Endometriosis) التي تترافق مع حدوث التصاقات وندب.

  • داء الحوض الالتهابي (pelvic inflammatory disease).

تسبب كل من الأمراض السابقة صعوبات بالحمل نتيجة أسباب مختلفة. في مثل هذه الحالات يمكن تحسين الخصوبة عن طريق علاج هذه الأمراض، وليس عبر تصحيح توضع الرحم.


يترافق الحمل والرحم المقلوب مع آلام أسفل الظهر وصعوبة في التبول نتيجة توضع الرحم وعلاقته بالمثانة. حيث تكون هذه الأعراض غير شائعة في الحمول العادية خلال أشهر الحمل الأولى.


في نهاية الثلث الأول من الحمل، بين الأسبوع 10 والأسبوع 12 يبدأ الرحم بالتضخم والارتفاع نحو البطن. تؤدي هذه التغيرات إلى زوال ميلان الرحم، حيث تتابع السيدة حملها بشكل طبيعي مثل أي حامل أخرى.


الرحم المقلوب والاجهاض

في الحالات القليلة التي تترافق مع تثبت الرحم نتيجة الالتصاقات والندب، لا يستطيع الرحم التمدد والتوسع. بالتالي يكون الحمل مهدد بالإسقاط، إذا لم يتم التداخل بشكل مبكر، لذلك يجب استشارة دكتور النسائية والتوليد دورياً.


الرحم المقلوب والولادة الطبيعية والقيصرية

كما ذكرنا سابقًا خلال أشهر الحمل الأخيرة يصبح وضع الرحم المقلوب مشابه تمامًا لوضع الرحم العادي. بالتالي يمكن للحامل أن تختار طريقة الولادة المناسبة لها، إلا إذا كانت تعاني من أمراض أخرى تتطلب نوع ولادة معين.


الرحم المقلوب واللولب 

لا يؤثر وجود انقلاب خلفي في الرحم على إمكانية تركيب لولب داخله، كما أنه لا يؤثر على فعالية اللولب. لذلك تستطيع السيدة التي لا تعاني من أمراض أخرى تعيق استعمال اللولب من تنظيم الحمل عبر تركيب لولب رحمي.


مضاعفات الرحم المقلوب

في معظم الحالات لا يسبب الرحم المقلوب حدوث أي مضاعفات وغالبًا لا تكتشف امرأة الإصابة به إلا عن طريق المصادفة. ولكن يمكن أن يسبب آلام عند الجماع أو أثناء الدورة الشهرية، بالإضافة إلى سلس بولي بسيط.


إن الاختلاطات الأخطر والتي تؤثر على الحمل والإنجاب، تكون ناجمة عن الأمراض التي يمكن أن ترافق الانقلاب في الرحم، على سبيل المثال الاندومتريوز أو الداء الحوضي الالتهابي.


بهذا نكون وصلنا إلى نهاية المقال حول الرحم المقلوب وتأثيره على حياة السيدات الصحية والجنسية. تعرفنا فيه على أن ميلان الرحم نحو الخلف هو حالة طبية شائعة وبسيطة، ولا تؤدي إلى أي مضاعفات خطيرة.


على الرغم من أن بعض السيدات قد تعاني من آلام متعددة في الظهر أو أثناء الدورة الشهرية أو خلال الجماع. لكن الاختلاطات الأخطر التي تسبب نقص في الخصوبة، تكون ناتجة عن أمراض أخرى قد تترافق مع انقلاب في الرحم.


كما ذكرنا جميع الطريق التشخيصية والعلاجية التي تتوفر في عيادة الدكتور قاسم شهاب العبدلي أفضل دكتور نسائية وتوليد في الزرقاء، يمكنكم زيارة العيادة حيث يتم اختيار العلاج المناسب لحالة كل مريضة.

٦ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

طريقة أطفال الأنابيب عملية معقدة من تقنيات الإنجاب المساعدة، حيث يتضمن هذا الإجراء سحب البويضات من المبايض ودمجها مع الحيوانات المنوية في المختبر من أجل الإخصاب. 6 خطوات رئيسية ينطوي عليها إجراء طفل ا