top of page
  • صورة الكاتبqasem shehab

عملية تجميل الشفرات الخارجية: كل ما تحتاج لمعرفته عن هذه الجراحة

تاريخ التحديث: ٢٦ يونيو ٢٠٢٣





عملية تجميل الشفرات الخارجية هي الحل الأمثل للسيدات اللواتي يعانين من كبر حجم الشفرين الصغيرين والذي قد يسبب لهم الكثير من الإزعاج أثناء النشاطات اليومية.


تعد عملية تجميل الشفرات الخارجية إحدى الحلول الجراحية المتوفرة لحل هذه المشكلة بالنسبة لهم والتي تحسن من جودة حياتهم من الناحية البدنية والتجميلية والجنسية كذلك.


سنتعرف في هذا المقال على كل ما يخص عملية قص الشفرين الداخليين و تعريفها و أسبابها الإضافة إلى الإجابة عن كثير من الأسئلة لتقليل المخاوف التي تراود السيدات قبل إجرائها.


الدكتور قاسم شهاب، واحد من أفضل أطباء جراحة المنظار المتقدمة والسلس البولي وتضييق المهبل

حاصل على الزمالة البريطانية في النسائية والتوليد


محتوى المقالة:



ما هي عملية تجميل الشفرات الخارجية؟


عملية تجميل الشفرات الخارجية هي إجراء جراحي يتم إجراؤه لتقليل حجم الشفرين الصغيرين وتحسين مظهرهما.


يمكن أن يلتوي الجلد الزائد ويقرص ، مما يسبب عدم الراحة أثناء ممارسة الرياضة والأنشطة البدنية والجماع ويمكن إجراء هذه العملية أيضاً لأسباب تجميلية.


الشفرين هما طيتان من الجلد توجدان حول فتحة المهبل؛ يوجد لدى النساء طيات خارجية تسمى بالشفرين الكبيرين أو الشفاه الكبيرة وهما تحميان الأعضاء التناسلية الخارجية.


أما الطيات الداخلية فتسمى بالشفرين الصغيرين أو الشفاه الصغيرة وتقوم بحماية فتحة مجرى البول والمهبل.


أثناء عملية تجميل الشفرتين ، واعتماداً على سبب إجرائها ، يقوم الجراح بواحد بما يلي:


  • إزالة بعض الأنسجة من الشفرين لتقليل حجمها.

  • حقن مادة حشو أو دهون في الشفرين لتكبيرها.

  • إعادة بناء الشفرين من الأنسجة الأخرى.

ما هي أسباب الخضوع لعملية قص الشفرات؟


تتعدد الأسباب التي تدفع النساء للتفكير بالخضوع لعملية قص الشفرين الداخليين ويمكننا تقسيمها إلى:


1) أسباب طبية وجسدية


  • تقليل حجم الشفرين الصغيرين مما يمنع بروز حواف الشفرين الكبيرين


يمكن أن تلتوي الأنسجة الشفوية الزائدة أو تنقبض وتسبب إزعاجاً جسدياً وتهيجاً أثناء التمرين والأنشطة البدنية (مثل ركوب الدراجة أو الركض) والجماع.


  • تحسين النظافة والصحة

لأن الأنسجة الزائدة يمكن أن تجعل التطهير أكثر صعوبة ويمكن أن تؤوي البكتيريا التي يمكن أن تؤدي إلى تطور التهابات المسالك البولية.


2) أسباب تجميلية ونفسية


  • استعادة مظهر أكثر شباباً بعد الولادة أو الشيخوخة.

  • تقليل عدم التناسق (الشكل غير المستوي) للشفرين الصغيرين أو الشفرين الكبيرين عندما يكون أحد الجانبين أطول أو بشكل مختلف عن الآخر.

  • زيادة الثقة بالنفس والقضاء على الخطوط البصرية أو الانتفاخات أو مظهر "إصبع الجمل" عند ارتداء السراويل أو اللباس الداخلي.

  • تحسين الراحة والثقة والرفاهية الجنسية بشأن مظهر الأعضاء التناسلية أثناء العلاقة الجنسية.


ما هي العوامل التي تؤدي إلى تضخم الشفرين؟




هنالك بعض الأسباب التي تؤدي إلى تضخم الشفرات لدى السيدات والتي تشمل:



ما هي الآثار الجانبية لتجميل الشفرين؟



المضاعفات نادرة الحدوث كون هذه العملية واحدةً من العمليات سهلة الإجراء بالنسبة للجراح ، إلا أنها يمكن أن تشمل:


  • إزالة الكثير من الأنسجة أو عدم إزالة الأنسجة الكافية.

  • نزيف.

  • كدمات (ورم دموي).

  • عدوى.

  • عدم اندمال الجرح.

  • تندب.

  • ألم مستمر ، ألم أثناء ممارسة الجنس أو فقدان الحساسية.


أسئلة شائعة حول عملية قص الشفرات


يجيبكم الدكتور قاسم شهاب على عدد من الأسئلة التي تراود السيدات حول عملية قص الأشفار لمزيد من الوضوح:


هل التعافي مؤلم؟


ستشعرين ببعض التورم وعدم الراحة والألم ، ولكن عادةً ما يكون من السهل إدارته باستخدام الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية ، مثل أسيتامينوفين ، أو دواء محدود بوصفة طبية.



هل سيكون هناك نزيف كثير؟


قد يكون لديك بعض النزيف لأيام تصل إلى أسبوع أو نحو ذلك. يمكنك ارتداء بعض المنتجات لامتصاص هذا النزيف الطفيف.


متى ستكون النتائج في أفضل حالاتها؟


يتناقص التورم الأولي والألم وتغير اللون المؤقت خلال الأسبوعين الأولين بعد الجراحة.


يزول معظم التورم بعد ستة أسابيع. ومع ذلك ، قد يستغرق الأمر ما يصل إلى أربعة إلى ستة أشهر من وقت الشفاء حتى يختفي التورم تماماً قبل رؤية النتائج النهائية لعملية تجميل الشفرين.


كيف أغسل منطقة الشفرين بعد الجراحة؟


استخدمي الماء الفاتر فقط (بدون صابون) لغسل الجرح. امسحي أو جففي المنطقة بلطف بعد التبول ؛ و لا تفركي المنطقة الجراحية.



متى يمكنني العودة إلى العمل والنشاط البدني و الجنسي؟


يجب أن تكوني قادرةً على العودة إلى العمل والأنشطة الخفيفة الأخرى بعد بضعة أيام. إذا كانت وظيفتك تنطوي على نشاط بدني ، فقد تحتاجين إلى البقاء في المنزل لفترة أطول.


يجب أن تتجنبي ما يلي لمدة أربعة إلى ستة أسابيع أو حتى يصرح الجراح بذلك:


  • التمرين الشاق.

  • الأنشطة البدنية مثل ركوب الدراجات والجري والسباحة.

  • العلاقة الجنسية.


هل يجب إعادة عملية تجميل الشفرتين؟


من المفترض أن تكون عملية تجميل الشفرات التي يتم إجراؤها كجراحة تصغير عملية لمرة واحدة طويلة الأمد. ما لم تتطور المضاعفات ، قد لا تحتاجين إلى هذه الجراحة مرة أخرى.


متى يجب علي الاتصال بالجراح ؟


اتصلي بالجراح الذي أجرى لك العملية في حال:


  • التورم الشديد أو تفاقم الألم.

  • زيادة النزيف ورؤية كتل من الدم.

  • إفرازات مشوهة.

  • ألم شديد عند التبول أو التبرز.

  • حمى.

  • فتح موقع الجراحة.


الدكتور قاسم شهاب أخصائي النسائية والتوليد؛ تجميل المهبل وجراحة المنظار المتقدمة؛ بمكنكم التواصل عبر أرقام الدكتورأو زيارتنا في مستشفى العبدلي.


إذا كنت منزعجةً من ظهور الشفرين لديك أو شعرت بعدم الراحة عند ارتداء ملابس ضيقة أو أداء تمارين معينة أو الانخراط في علاقة جنسية ، فقد تكون عملية تجميل الشفرين خياراً يجب التفكير فيه.


قد يكون الحديث عن أعضائك التناسلية أمراً غير مريح. اعلمي أن جراحك موجود هنا لدعمك لجميع الأسباب التي قد تفكرين فيها في مثل هذه الجراحة.


لا تترددي في مناقشة أهدافك ومخاوفك مع جراحك. يستمع جراحك إليك ، ويقدم تفاصيل شاملة حول كيفية تنفيذ الإجراء ، والنتائج المتوقعة والإجابة على جميع أسئلتك.


أفادت السيدات اللواتي خضعن لعملية تجميل الشفرتين في عيادة الدكتور قاسم بتحسن الثقة بالنفس في مظهرهم ، وحياة نشطة أكثر راحة وتحسن الحياة الجنسية وزيادة عامة في جودة حياتهن.


٧٨٥ مشاهدة٠ تعليق

Comments


bottom of page